أخبار الرياضة العالميةرياضة

عملية جراحية ناجحة على مستوى الدماغ للنجم الأرجنتيني مارادونا

خضع الأسطورة الأرجنتيني، دييغو مارادونا، لعملية جراحية في الدماغ لاستئصال ورم دموي، في وقت متأخر مساء الثلاثاء،

لكنه ما زال تحت المراقبة الصحية، واحتشدت مجموعات من أنصار مارادونا أمام العيادة الواقعة في مدينة أوليفوس

وحملوا شعارات مؤيدة لنجمهم المفضل، من بينها واحدة كتبت عليها عبارة “هيا يا دييغو” وتلقت نبأ نجاح العملية الجراحية من خلال الهتاف بإسمه وإنشاد الأغنيات المؤيدة له. وأصر مارادونا الجمعة على الاحتفال بعيد ميلاده ال60 بالانضمام إلى لاعبيه لفترة وجيزة خلال إحدى الحصص التدريبية، لكن بدا واضحا أنه يواجه صعوبة في المشي واحتاج إلى مساعدة من المتواجدين بقربه خلال الدقائق الثلاثين التي أمضاها في الملعب، قبل أن يتم نقله إلى المستشفى الاثنين.
وتخللت حياة النجم الأرجنتيني العديد من المشاكل الصحية، شارف في بعضها على الموت. وتعرض مارادونا عام 2000 لنوبة قلبية. وفي عام 2004، عندما كان وزنه أكثر من 100 كيلوغرام،

تعرض لنوبة قلبية أخرى في بوينس آيرس، لكنه

نجا، ثم خضع لعملية جراحية في المعدة سمحت له بانقاص وزنه 50 كيلوغراما. وفي 2007 أسفر تعاطيه المفرط للكحول إلى نقله إلى المستشفى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى