الميلان يفوز في بارما و يشعل بطولة داخل بطولة

الدوري الإيطالي بعيد عن كالشيو التسعينات و النصف الأول من سنوات الألفين

بعد الجزء الأوّل الواعد لبطولة جنّة كرة القدم، هاهو الدوري الإيطالي يسير في اتجاه تكرار سيناريو السنوات التسع الماضية. الفرق الوحيد بين هذا الموسم و المواسم التسعة السابقة هو بطل السيناريو.

الإنتر في طريقه للتتويج. الفارق بين الإنتر و جيرانه و أبناء عمّه الروسونيري كان أحد عشر نقطة قبل فوز الميلان في مباراته الأخيرة لحساب الجولة الثلاثين. سيستقبل الإنتر كالياري غدا صباحا و سيعمل على الإنتصار لاستعادة فارق الأحد عشر نقطة على أقرب ملاحقيه.

في إيطاليا، تنتهي البطولة الرئيسية باكرا لتفسح المجال لبطولة داخل البطولة، بطولة المراكز المؤهلة لدوري الأبطال.

المتسابقون لضمان المشاركة في دوري الأبطال هم ميلان، يوفنتوس، أتالانتا، نابولي، لاتسيو و روما.

حقق الميلان اليوم السبت فوزا هامّا جدّا في بارما بثلاثة أهداف لهدف. مكّن هذا الفوز الميلان من المحافظة على مركزه الثاني المهدّد من ملاحقيه المباشرين يوفنتوس و أتالانتا و نابولي.

سجّل أهداف الميلان كلّ من المهاجم الكرواتي أنتي ريبيتش في الدقيقة الثامنة ولاعب الإرتكاز الإيفواري المتألق فرانك كيسيي في الدقيقة الرابعة و الأربعين و المهاجم البرتغالي الصّاعد رافاييل لياو في الدقيقة الرابعة و التسعين و الأخيرة من المباراة.

سجّل هدف بارما الوحيد غاليولو في الدقيقة السادسة و الستين ستّ دقائق بعد إقصاء إيبراهيموفيتش الذي يبدو أنه تلفظ بكلمات غير لائقة تجاه حكم المباراة.

اليوفي فاز على نابولي في تورينو في المباراة المؤجّلة لحساب الجولة الثالثة من الكالشيو يوم الإربعاء و اقترب بذلك من المركز الثاني.

أمّا أتالانتا فقد نجح في الحفاظ على تواجده بين الفرق الأربعة المتصدّرة لترتيب الدوري الإيطالي

و الإقتراب من الميلان بفضل انتصاراته الثلاثة الأخيرة على أودينيزي و هيلاس فيرونا و سبيزيا.

كان اليوفي على بعد نقطة واحدة من الميلان قبل فوز الروسونيري عشية اليوم و لم يتجاوز فارق النقاط بين الميلان و أتالانتا الرابع النقطتين قبل تحقيق فريق ستيفانو بيولي انتصارهم الجديد.

رغم هزيمتهم الأخيرة أمام فريق السيّدة العجوز في تورينو، لا يزال نابولي مراهنا جدّيّا على الترشح لدوري الأبطال حيث يقف على بعد نقطتين فقط من أتالانتا الرابع.

في جدول مباريات الغد لحساب الجولة الثلاثين، سيستقبل اليوفي جنوة و سيتنقل أتالانتا إلى فلورنسا لمواجهة الفيولا و سيواجه نابولي سامبدوريا في جنوة.

لاتسيو السادس ب 52 نقطة و الذي تنقصه مباراة عن أتالانتا الرابع ب 56 نقطة سيتحول إلى فيرونا لمواجهة هيلاس فيرونا. ذئاب العاصمة روما الذين يحتلون المركز السابع ب 51 نقطة سيستقبلون بولونيا و سيحاولون الفوز للمحافظة على آمالهم الضعيفة للتأهل لدوري الأبطال. مشاهدة طيبة.