العرافة ليلى عبد اللطيف تبشّر التونسيين بتوقعات إيجابية جديدة

بعد أن أصابت في توقعاتها بوصول منتخب عربي إلى نصف نهائي المونديال وهذا ما تحقق مع المنتخب المغربي ، تداول عديد النشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي توقعات سابقة للفلكية ليلى عبد اللطيف حول تونس والوطن العربي والعالم .

حيث أكدت ليلى عبد اللطيف من سنة اأنها ترى فرجة عارمة في الشارع التونسي لإنجاز رياضي غير مسبوق بالمرة.

 

 

ولم تفصح أكثر عن تفاصيل أخرى كما تحدثت عن إنقلاب الصورة وتحول تونس لهوليود العرب عن طريق انجازات فنية كبرى ستحقق صدى كبيرا سواء على مستوى المسلسلات أو الأفلام أو الأغاني ومن بينها أغاني الراب .

كما شدّدت على أن تونس ستشهد تطورات وتحسنا مشيرة إلى أن سنتي 2023 و2024 ستحملان انجازات تونسية وازدهار وخروج من الأزمة والتخلص من عديد الوجوه والأسماء.